برجا الآن

يوم من أيام الله

العيد في الإسلام صفاء ونقاء , يوم شكر لله على النعماء … موعد للتزاور والتراحم … يوم للغفران والتسامح .

وقد جرت إرادة الله عز وجل في سنّ أعياد المسلمين على حكمة ارتبطت بها وفلسفة قامت عليها … أن يجعل العيد عقب فراغ من أداء عبادة مخصوصة , فعيد الفطر يأتي بعد فريضة الصوم , وعيد الأضحى يأتي بعد فريضة الحج .

هكذا يحس المومنون بالعيد .

إنه وقفة يسيرة بعد رحلة شاقة وفسحة طيبة للبدن بعد غمار عبادة مضنية .

الأعياد في الإسلام ليست أسواق طعام وشراب ولهو وحسب , إن الأعياد في حضارتنا ارتبطت بذكريات عزيزة وقيم غالية .

هنا في الصور المرفقة صبيحة عيد الفطر يوم الأحد الأول من شوّال 1433 الموافق 19 آب 2012 في جامع برجا الكبير .

كل عام وأنتم بخير .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *