برجا الآن

وطنٌ أصبح كلعبة الشّطرنج

  1. bobكتب إبراهيم محمود سعد :
    أرى ملامحَ سوداءَ فوق سماء بيروت
    صوتُ طبول الحرب يَخرجُ من نافذة البرلمان
    ما بالُ النّاس في وطنٍ أصبح كلعبة الشّطرنج
    حكّامُه قد أرهقهم جمعُ الثروات و النّقود
    و شعبُه في غيبوبة و ثباتٍ يأكل فتاتَ الخبز
    وأيامه كلّها قحطٌ و جفاف
    وليلُه ظلامٌ و بيوتُه كهوف
    أين هم أولئك الرجالُ في وطني ؟
    هل النّخوة قد ضاجعها الحكّام ؟
    أم أن المُروءةَ ترتاع الباراتِ و الحانات ؟
    أين هو طائرُ الفينيق ؟
    هل أصبح دجاجةً تتسوّل القمحَ من خزنة السلطان؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى