الرئيسية / الصورة إن حكت / يا لَذكراك !

يا لَذكراك !

تقوم حارة الجامع الكبير في برجا الشوف على رابية غربي عين الماء الأثرية , وتطل على كروم برجا والبحر المتوسط …

 وفي منحدر هذه الرابية قبالة البحر قامت تربة المجاهدين العرب , الذين قضوا في جبه حملات الفرنجة عن ساحل الشوف والثغور .

وقد جاءت المناشير الإقطاعية في عهد الملك العادل نور الدين زنكي , ثم في عهد الناصر صلاح الدين الأيوبي , ثم في عهد المماليك , هذه المناشير تثبت أمراء بني بحتر التنوخيين في إقطاعاتهم , ومنها قريتا برجا وبعاصير من  الشوف , اللتان أظهرتا كفاءة وقدرة عسكرية في مواجهة الغزاة الفرنجة في الشرق .

هذه الصورة يعود تاريخها إلى العام 1945 . مكانها على الطريق العام أمام منزل المختار أحمد حسين الغوش أعلى المسقى بحارة البيدر … واللقطة مأخوذة باتجاه برجا القديمة التي تظهر بمئذنة جامعها الكبير القديمة , المبنية من الحجر الرملي البحري .

علي يمين الصورة المرحوم محمد خضر رمضان 1927 – 1971 وعلى شمال الصورة الأستاذ مصطفى عبد القادر بو مرعي دمج مواليد 1928 وفي وسط الصورة الأستاذ المرحوم عبد الرحمن أحمد سراج 1926 – 2000 , والشابان الآخران من خارج برجا .

الصورة هذه شكلها الفنان نبيل محمد يحيى سعد أكثر من مرة .

 

عن إدارة الموقع

شاهد أيضاً

برجا تبتهج بزيارة بطريرك أنطاكيا وسائر المشرق بشارة الراعي

كتب الشيخ جمال جميل بشاشة: بينهما ستةٌ وثمانون عاماً، وهي ما تحيد عن لبنانيتها ووطنيتها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *