إذا قال الأزهربرجا الآن

شيخ الأزهر : ليت الحكام يتعلمون درس التاريخ

أكد فضيلة الإمام الأكبر شيخ الجامع الأزهر أحمد الطيب أن الحل الأوحد للمظالم التى يعانيها الشعب الأفغاني منذ أكثر من عشر سنين هو خروج المعتدين من الحلفاء الغربيين الذين استباحوا لأنفسهم اقتحام الأرض الأفغانية ومعاقبة شعب بريء مظلوم باسم ما أطلقوا عليه ” الحرب على الإرهاب ” ، بينما هى فى حقيقتها حرب ضد الشعوب المسلمة ، وحصار للحراك الآسيوى الذى يخشونه ويحسبون له الحساب .
وقال الإمام الطيب فى بيان له : إنه لابد أن تتوقف آلة القتل فى النظام السوري عن إراقة دماء المدنيين والنساء والأطفال داخل بيوتهم وخارجها ، بسبب إحِنٍ موروثة تهدد وحدة القطر الشقيق فى مستقبله ومصيره ، وأن فلسطين هى مجمع الأوجاع والآلام ، وليت المسؤولين فى دنيا العرب والمسلمين يتعلمون  “درس التاريخ “، ولو على أيدى خصومهم ، فلن يتحرر الأقصى أو تُحمى الأرواح والأعراض المسلمة والمسيحية إلا بنهضة عربية ، ومخطط جديد ، ومواقف جادة .
وحذر الأزهر فى بيانه قائلاً : ” لا تنسوا أيها السادة حُكم التاريخ الذى لا يتخلف ولا يرحم ، واذكروا سلطان الحَكَم العدل عز وجل فى قوله تعالى : { وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَي مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَ } ” .

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. اللهم احفظ المسلمين جميعا من شر أعداءهم واجمع شملنا وانصر الإسلام وارفع القيم الإنسانية في عالمنا واخمد نار الفتن المذهبية والطائفية بعز جلالك يا كريم

  2. المشتركات بين السنة و الشيعة كثير و تبلغ 95% ( قران نبي قبله و رب واحد) و لماذا خلاف بيننا و يجب متابعة نهج التقريب بين المذاهب

  3. بسم الله شيخ الازهر الكريم حكيم العصر عرف الداء وحدد الدواء
    وأعتصمو بحبل الله جميعا ولاتفرقو والعكس فرق تسد وأحب أن انقل لك حب
    وتقدير الشعب لشخصيكم الكريم حفظ الله الوطن وجعلكم نبراس للحق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *