برجا الآنقل كلمتك

هل مازال خير جليس ؟

كتب محمد خضر رمضان : خير جليس في الأنام كتاب … هكذا يقولون ونعم القول .
يؤنس وحدتك ويفيدك وعندما تضجر منه تضعه جانباً فلا يغضب منك ولا يحزن , وعندما تحتاجه تجده قريباً منك .
تساءل البعض كم كتاباً قرأت على مدى عمرك الذي مضى ؟ .

يضحك ويقول : ” كتب المدرسة بالكاد قرأتها”.
نحن شعب يتكلم ويسمع أكثر مما يكتب ويقرأ ، بالتأكيد هذا لا يشمل كل الناس , لكن القليل هم الذين يطالعون بالرغم أنه أول ما أُنزل على نبينا صلى الله عليه وسلم  هو إقرأ وليس إسمع أو شاهد .
في الغرب وأنا لا أقول إنهم أفضل منا , ولكن عندهم خصال حسنة يجب أن نعترف بذلك . منها القراءة فهم يحوّلون أتفه الأحداث التي تمر في حياتهم إلى كتب , لأنهم يجدون من يقرأها .
إذا تعطل بأحدهم المصعد مثلاً لمدة ساعتين يحول هذه الحادثة إلى كتاب ومن ثم يحوّله إلى مسلسل من ثلاث حلقات (best seller) ثم إلى فيلم يحصد الجوائز العالمية ويجني منها أموالاً طائلة ويحصل أيضاً على جوائز أوسكار , وربما تحول مسرحية !
نحن في هذه البلاد العربية , الكاتب يموت من الجوع . يطبع الكتاب ويوزعه على رفاقه وأقاربه مجاناً ويبقى جديداً لأن أحداً لا يتصفحه.
وكما يقال : نحن أمة إقرأ ولا نقرأ .

لن أطيل عليكم فهناك الكثير لكي أقوله ولكن أخاف أن يضجر قارئ هذه الكلمات إن كان هناك من يقرأها .

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. أخي وصديقي الصدوق محمد رمضان المعروف ب (شي حلو) دائما وأبدا ستكون عند حسن ظن الجميع فقدرتك على الإبداع وأسلوبك الراقي والهادف الذي لطالما عرفناه فيك حثني على التنقيب بين صفحات الشبكة العنكبوتية لأتذوق بعضا من كلامك الرائع،فإلى الأمام ولا تخف هناك الكثير ينتظرونك ………

  2. أخي وصديقي الصدوق محمد رمضان المعروف ب (شي حلو) دائما وأبدا ستكون عند حسن ظن الجميع فقدرتك على الإبداع وأسلوبك الراقي والهادف الذي لطالما عرفناه فيك حثني على التنقيب بين صفحات الشبكة العنكبوتية لأتذوق بعضا من كلامك الرائع،فإلى الأمام ولا تخف هناك الكثير ينتظرونك ………

  3. فعلا أخي محمد نحن أمة أقرأ ولكنها لا تقرأ فاذا هجرنا اسما الكتب وهو القرآن فلا تتعجب ان هجرت سواه من الكتب

  4. ما زال الكتاب خير جليس والأساس ايضا……يا ليت الكثير يأتون إليه ويجلسون إليه ويتسامرون معه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق