برجا الآنيحدث في الشوف

بلديات الإقليم تعزز معارضتها لمشروع النفايات

321

كتب أحمد منصور : وسعت بلديات منطقة إقليم الخروب دائرة رفضها لمشروع إقامة مطمر ومحرقة للنفايات في الإقليم، فقام وفد منها، اليوم، بجولة على القيادات الروحية، شملت لقاءً مع شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز نعيم حسن، ومن ثم المطران بولس مطر، ونائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الامير قبلان  والمفتي عبد اللطيف دريان، حيث قدم الوفد شرحاً مفصلاً وصوراً عن أضرار المشروع البيئية والصحية على أبناء المنطقة، والرفض العارم له من قبل المواطنين. وطالب الوفد من القيادات الروحية دعمها لتحرك البلديات على مستوى الحكومة صاحبة المشروع والاقتراح.

وضم الوفد رئيس اتحاد بلديات إقليم الخروب الشمالي الرائد محمد بهيد منصور، ورئيس بلدية برجا المهندس نشأت حمية، وسفير النوايا الإنسانية حسان حوحو.
ومن المقرر أن تستكمل البلديات جولتها على القيادات السياسية والرسمية لحشد أكبر عدد ممكن من التأييد بوجه المشروع المدمر والمميت للمنطقة، والذي يعتبره أبناؤها “مقبرة مفتوحة للأحياء”.
من جهة ثانية أصدرت دائرة أوقاف جبل لبنان تعميماً صادراً عن مفتي جبل لبنان الشيخ محمد علي الجوزو الى أئمة وخطباء المساجد في إقليم الخروب، لحضّ المصلين والهيئات الصحية والبيئية وغيرها على ضرورة الوقوف في وجه مشروع إقامة مطمر ومعمل ومحرقة للنفايات في منطقة إقليم الخروب.
وأشار التعميم إلى أن المفتي الجوزو كان طلب من الجهات المعنية أن لا تقبل بنقل المشكلة من مكان إلى آخر (من الناعمة الى سبلين وبرجا و…)، داعياً الى العمل الجدي على إيجاد حل جذري لهذه المشكلة من خلال الدولة، لأنها هي المعنية في الحفاظ على صحة المواطنين والعمل على استحداث وجلب معدات متطورة وتحويل هذه النفايات إلى مواد مفيدة للصناعة والزراعة وغيرها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق