برجا الآنقل كلمتك

وصرت إلعب أنا وولادي على الدراج

كتب الفنان نبيل محمد يحيى سعد : أول ما كنت أطلع على حيّنا بحارة العين بزيارة لعند بيت عمي كنت أتفقد الحيطان والشبابيك والدراج إلّي منعرفن درجة درجة , لأنو قضّينا طفولتنا باللعب عليهن , وكنت إسأل : وين هيديك الإيام ؟ وين الولاد الكانو متلايين الدروب ؟ ما في حدا !

الحشيش طالع محلّ ما كنا نلعب بالكُلل وبالفوتبول ! ولا دعسة ما في …….
حتى أجا يوم الأحد … وكأني انتقلت للزمن الجميل أول ماكان حيّنا يعج بالولاد والشباب وعبيلعبو مع بعضن .

بس هالمرة مسابقة الرالي بيبر وأنا كان عندي محطة بحيّنا فاغتنمت الفرصة وصرت إلعب أنا وولادي على الدراج ….

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق