برجا الآن

طفتُ البلادَ فما وجدت مثلَ البرجاويّين في حبّهم لمديح النّبيّ

في ليلة مشهودة من ليالي برجا المجيدة , إحتفل جامع برجا الكبير بالمولد النبويّ الشريف غروب الإثنين 16 من شهر ربيع الأول 1434 هـ الموافق 28 كانون الثاني 2013 .

وقد احتشد لهذه الليلة المباركة حشد كبير من البرجاويين والبرجاويات , الذين تشوقوا لمديح النبي محمد عليه الصلاة والسلام , حتى لم يعد هناك من موطىء قدم في رحبات الجامع الكبير وزواياه .

المنشد الدمشقي منصور زعيتر الذين شنّف الآذان وفرقته بقصائده وبراعته في التأثير على الجمهور , ما زال على رأيه في برجا وأهلها وأنه طاف البلاد فما رأى قوماً يحبون النبي ومدحه كما أهالي برجا .

وكأن المنشد زعيتر يشير إلى تاريخ برجا وتعلقها بسيرة النبي محمد عليه الصلاة والسلام .

وقد أكد الشيخ جمال بشاشة في استهلاليته ليلة المديح أن قراءة السيرة النبوية على ما نعلم في جامع برجا الكبير توارثها الناس من تاريخ قديم فلم تنقطع حتى أيام الحروب والفتن التي عصفت ببرجا وهجّرت أهلها في سنين عجاف .

الليلة الكبيرة في برجا أحيتها فرقة الإخلاص بحضور علماء من الأزهر الشريف , حيث ألقى كلمة المناسبة فضيلة الشيخ هاني عبد المقصود .

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *