إذا قال الأزهربرجا الآن

شيخ الأزهر : كيف يهدأ ضمير الشرفاء في العالم ؟

طالب فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر ، العالم بالتحرك من أجل وضع حل عاجل وسريع لمشكلة الأسرى الفلسطينيين الذين يتعرضون لمعاناة غير مسبوقة فى سجون إسرائيل .
وأضاف فى بيان أصدره اليوم أن العالم كله لا يعرف أسير حرب أو سجينًا سياسيًا يبقى فى محبسه أو فى الأسر عشرين عاماً أو ثلاثين إلا فى السجون الإسرائيلية الظالمة، التى تحتقر القانون الدولي والضمير الإنساني الذى يلتزم به العالم كله .
وتابع الإمام الطيب : لا يعرف العالم المتحضر سلطة باغية قامت على الاغتصاب مثل إسرائيل ، وأضاف : كيف يهدأ ضمير الشرفاء فى العالم وهم يشهدون هذه الممارسات اللا إنسانية ؟.
وأكد الإمام أن الأزهر الشريف ، يؤكد دوماً إدانته للممارسات اللا إنسانية فى سجون الاحتلال الإسرائيلى الظالم ، كما يدعو الشرفاء فى العالم كله لأن يهبوا لإدانة هذا البغي الذى لا يقيم وزنًا لأية معايير دولية أو قيم إنسانية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى